مراحل نمو الجنين

مراحل نمو الجنين

    تتسائل جميع النساء ماذا يجري في بطونهن خلال حملهن ! وسنذكر هنا المعلومات الأولية عن حياة الجنين حسب الجدول الزمني ، التي تساعد الامهات المستقبليات على تتبع الظواهر المعجزة التي تجري في داخلهن بانتظام وبشكل دقيق أثناء تخلق أطفالهن .

     الأسابيع الأربعة الأولى :

    اليوم 14 من آخر دورة شهرية هي نقطة الانطلاق الأسهل التي يمكن من خلالها تحديد مدة الحمل . اليوم 1 : إبتدأ الحمل ، وقد اخذت البويضة الملقحة طريقها للحياة أثناء رحلتها على طول قناة الرحم . الأيام 1-4 : تجتاز البويضة الملقحة مسافة الـ 9 سنتم التي تفصلها عن الرحم ، ويساعدها على ذلك التقلصات العضلية اللا إرادية للبوق ، وتحركات الشعيرات المتواجدة على سطح الانبوب أو قناة الرحم باتجاه الرحم ، وتنقسم البويضة الملقحة في نفس الوقت بسرعة مدهشة ، إذ تصبح 4 خلايا خلال يومين و 16 خلية خلال ثلاثة ايام و64 خلية في اليوم الرابع و128 خلية خلال دخولها الرحم . الأيام 5-6 : يبلغ حجم البويضة الملقحة حجم رأس الدبوس ، وتطفو عدة ساعات على صفحة الفجوة الرحمية قبل أن تغوص في غشاء الرحم الذي تهيأ لاستقبالها. الأيام7-28 : تتحول البويضة خلال الثلاث اسابيع هذه إلى جنين : ويبدأ التميز الشكلي والوظائفي للخلايا واضعاً الخطوط الأولى للأعضاء الجنينية ومرافقها الغذائية .
    تلقح البويضة
    الصورة من اليوم 5 : خلال 5 أيام تمر البويضة من المبيض إلى الرحم ، وتتلقح أثناء طريقها في بوق الرحم ، خلال هذه الفترة القصيرة ، تجتاز البويضة الملقحة مسافة 9 سنتم داخل البوق ، وتتحول من خلية واحدة إلى برعم يحتوي 128 خلية .
    وتتمدد البويضة الملقحة اعتباراً من اليوم الثامن عشر، ثم تلتوي آخذة شكل هلال يظهر انتفاخ في احد طرفيه اعتباراً من الأسبوع الرابع ، وهذا الانتفاخ هو رأس الطفل الذی تبدأ ترکیبات الدماغ الأولى تتشكل بداخله ، وفي نفس الوقت يتحد شريانان واسعان ليشكلا الخطوط الأولى للقلب ، وتبدأ دورة دموية أولى كما يأخذ الكبد والأمعاء أشكالهما الأولى .
    وفي الشهر الأول ، يبلغ طول الجنين 5 ملم ، وقد تضاعف وزنه إلى 10000 عما كان عليه عند اللحظة الأولى من بدء انقسام الخلايا ، وهكذا يتكون أول شكل للجسد ولكنه خالي من الأطراف والوجه ، ويمكن تشبيهه بعلقة الضفدع برأسها الكبير وذيلها القصير، ولكنه مخلوق بشري حي يرزق ، قلبه يخفق بالنبض .

    الشهر الثاني :

    الشهر الثاني نمو الجنين
    يعيش الجنين « الان » في داخل کیس ملئ بالسائل السابیائي ، وهذا السائل يعطيه حماية ووقاية. كما تتكون في هذه الفترة المشيمة «Placenta » وهي عضو حيوي في منطقة غرز البويضة الملقحة بين الجنين والغشاء. الأسبوع الخامس : تظهر اربعة براعم تشكل الأطراف العليا والسفلى ويبدأ الوجه بالارتسام بشكل خفیف . الأسبوع السادس : تمتد أطراف السواعد مُعلنة ظهور الیدین ، ویأخذ الوجه شكله ، كما ینفصل الصدر عن الرأس وتظهر الرقبة ، وفي هذه الفترة تتكون الكليتان . الأسبوع السابع : وفيه تمتد الأطراف ، وتظهر المفاصل ، وترتسم الأصابع وتظهر براعم أصابع القدم ، وفيه نلاحظ بوضوح فما عريضاً في الوجه ، وأنفاً أفطساً وعينين بارزتين بلا جفون بالاضافة إلى جبهة ضخمة محدّبة ، وأذنين منخفضتين ، وفي نهاية الأسبوع السابع تتخلق الترقوة وتبدأ العظام بالتكون من تحول الأنسجة الغضروفية إلي عظام ، وفي غضون 15 يوما تتكون 110 عظمة للطفل . الأسبوع الثامن : يبلغ طول الجنين 3 سنتم ووزنه 11 غراما ، ویقوی بفضل جهازه العظمي ، ويتحرك داخل السائل السابيائي الذي يسبح فيه بكل سهولة ، ولكن بصورة ضعيفة وبطيئة وغير منتضمة .

    الشهر الثالث :

    الشهر الثالت نمو الجنين
    يأخذ الجنين شكله ، ويخف نشاطه ، ویتوقف تحوله بل یكبر وينمو ويصبح جميلاً مكتملاً في هذه الفترة ، يأخذ الوجه شكله البشري ، وتظهر الشفتان ، العليا قصيرة ومنتفخة ، والسفلى رقيقة ، كما تقترب عيناه من بعضهما وتحاط بالجفون وترتفع الأذنان لتأخذ موضعهما النهائي الثابت ، ويظهر أول شعر على الذقن ، وفوق الشفاة العليا، وفوق العیون . وفيه يمتد طول الساعـادن بانسجام ، لكن الرجلين تظلان قصيرتين ، كما تقسو الأظافر في اليدين والرجلين ، ويصبح الكبد ضخما بحیث یشكل 10 من وزن الجسم الاجمالِي ، کما تطول الأمعاء وتلتف ، وتتكون الأعضاء الجنسية الخارجية . أما طول الجنين فيصبح 7 سنتم ، و وزنه 20 غ . إنه طفل مصغر معلق بالحبل السري في كيسه يحرك ساعديه وقدميه ببطىء كما يلتفت برأسه ، ويفتح فمه ليقرب يديه منه .

    الشهر الرابع :

    الشهر الرابع نمو الجنين
    منذ الان ، سیعیش الجنین بشكل مستقل ، فالمشیمة قد انتهای تکوینها وبدأت بإنتاج الهرمونات التي كانت تُقدمها الأم . إن المشيمة ضرورية للجنين ، وهي تشغل مساحة تُقدر بـ 25% من مساحة الرحم . ويتكوّن بين الطفل والأم حاجز مشیمي لایمكن اجتیازه ، يسمح بالعبور الأن ويتم بواسطته تبادل الجزئیات بين الأم وجنينها. وفيه يظهر اول شعر على جمجمة الجنين ، ويلف جسمه زغب دقيق يدعى «lanugo» وفیه تمتد العضلات ، ویتلاصاق الغضروف لیشكل الحاجز العظمي . وفیه يخفق القلب الذی تكامل تكوینه بمعدل 140 ضربة بالدقيقة ، أما داخل الأمعاء فتتكون مادة خضراء يتكون في اغلبيتها من افرازات المرارة ، إنها براز الطفل ، وفيه تبدأ الكليتان بإفراز البول - بدون سموم - في السائل السابيائي . وفيه يبلغ طول الجنين 15 سنتم ووزنه 200 غرام ، أما صورته فتشبه قزماً شفافاً أحمر اللون .

    الشهر الخامس :

    الشهر الخامس نمو الجنين
    انه شهر ملئ بالنشاطات المكثفة للجنين ، حيت يتمركز في وسط الكيس ويتحرك قدر إمكانه بسعادة ، فيسبح ويتقلب ، وتشعر به الأم لأول مرة داخل بطنها . لا يستطيع الجنين إستخدام رئتيه المنحنيتين ، لكنه يستخدم عضلات التنفس ، وفي هذه الفترة يكتسب القدرة على الابتلاع ، فيشرب بكميات كبيرة من السائل السابيائي ليتغذى ، كما يكتسب المقدرة على التأقلم مع الموقف الخارجي ، فهو يستفيد من فترة الراحة التي تقوم بها الأم ليتحرك بدوره بكثرة ، كما أنه يلتوي ويتقلص عندما تتحرك أمه ليحمي نفسه . يصبح طول الجنين في هذا الشهر 25 سنتم اما وزنه فيصبح 500 غرام ، وهناك دليلان هامان يشيران إلى نهاية تكوينه : الأول هو الدم الذي يجري في أطراف جسمه ، والثاني هو البصمات التي تظهر على أصابعه .

    الشهر السادس :

    الشهر السادس نمو الجنين
    وفيه يقوى الجنين وينمو داخل كيسه براحة تامة كما يقوم بقفزات وشقلبات قوية بواسطة يديه ورجليه ویبتلع بشراهة 3-4 لیترات من السائل السابيائي في اليوم الواحد لدرجة أنه تنشأ عنده الفواق ( الحازوقة ) أحياناً ، إن السائل السابيائي غني بالبروتينات والسكريات ، ويقدم له طاقة حرارية توازي طاقة 100 غرام حليب . وفی هذا الشهر ینتهي تكوین منخری الجنین ، و تكون شفتاه مغبوبتان ، وفيه يقرب أصبع يده من فمه ، ويمد شفتيه ، وقريباً سيمتص أصبعه كما أن حياته تنتظم ، فهو ينام من 16-20 ساعة في اليوم ، يصبح طول الجنين في هذا الشهر 30 سنتم ويتضاعف وزنه فيصبح 1 كلغ .

    الشهر السابع :

    الشهر السابع نمو الجنين
    لا يمكن للجنين استخدام عينيه لأن الرحم مظلم ، لكنه يتمكن من استخدام أذنيه ، وتظهر طبلة الأذن في هذا الشهر فيتمكن من الاستماع إلى بعض الضجيج الخارجي كإغلاق باب وصوت راديو ، وصفارة المطافىء ، وكذلك الضجيج الداخلي كضربات قلب الأم وقرقرة الأمعاء . في نهاية الشهر السابع تسمك بشرة الطفل ، وهذا يساعده على الاقامة داخل السائل السابيائي المالح ، ومما يساعده على ذلك أيضاً ، أن مادة سميكة تغلف بشرته تداعی « Vernix caseosa » وهذه المادة المراهمية يمتصها جسمه في الساعات الأولى بعد خروجه من رحم أمه . أما الأعصاب والمراكز العصبية فتكتمل في هذا الشهر، ویتمكن الجنین من جراء ذلك بالتحرك الدقيق والمنظم . أما طول الجنين ، فيبلغ في هذا الشهر 40 سنتم ووزنه 1700 غرام ، وفي هذا الشهر یكبر الجنین داخل الكیس فیملؤه ویلامس جسده غشاء هذا الكیس ، مما يقيّد تحركه لضيق المكان ، وفيه يفتح عينيه على عالم مظلم ، خال من الضوء .

    الشهر الثامن :

    الشهر الثامن نمو الجنين
    وفيه يبدأ الجنين بالتسلح بالطبقة الدهنية تحت جلده ، التي ستقيه البرد بعد الولادة ، كما أنها تسمنه وتدور مساحات جسمه ، وفيه يتخلص الطفل من شكله المجعد . یزید وزن الجنین خلال الشهرین الاخیرین بنسبة 50% من وزنه الأجمالي ويبلغ طوله 45 سنتم ، ووزنه 2400 غرام ، ويشبه الطفل الصغير ، ويمتلىء وجهه ، وتكبر عیناه ، وتأخذ بشرته اللون الوردي .

    الشهر التاسع :

    الشهر التاسع نمو الجنين
    وفيه ينتهي نمو الجنين ، ويتحضر للحدث الكبير : الخروج للحياة الدنيا من هذا الملجأ والمستودع ، فإذا برأسه يتوجه نحو الأسفل ، وإذا بجهازه الهضمي ( الأمعاء ، المعدة ، الكبد ، البنكرياس ) يتهيأ للعمل ليتسلم المهام التي كانت تؤديها المشيمة ويحضر المواد والافرازات الضرورية لهضم الطعام. يبلغ طول الجنين المكتمل التكوين الأن 50 سنتم ، ووزنه 3200غرام تقريباً وهو يشبه الطفل الذي نراه عند خروجه من بطن أمه .
    bodybuilding
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع حملي .

    إرسال تعليق